الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

في ظلال القرآن الكريم

عودة للسور

سورة ÙŠÙˆØ³Ù�

يَا صَاحöبَيö السّöجْنö أَمَّا أَحَدُكُمَا فَيَسْقöي رَبَّهُ خَمْراً وَأَمَّا الآخَرُ فَيُصْلَبُ فَتَأْكُلُ الطَّيْرُ مöن رَّأْسöهö قُضöيَ الأَمْرُ الَّذöي فöيهö تَسْتَفْتöيَانö (41)  وَقَالَ لöلَّذöي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مّöنْهُمَا اذْكُرْنöي عöندَ رَبّöكَ فَأَنسَاهُ الشَّيْطَانُ ذöكْرَ رَبّöهö فَلَبöثَ فöي السّöجْنö بöضْعَ سöنöينَ (42)  وَقَالَ الْمَلöكُ إöنّöي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سöمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعñ عöجَافñ وَسَبْعَ سُنبُلاَتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابöسَاتٍ يَا أَيُّهَا الْمَلأُ أَفْتُونöي فöي رُؤْيَايَ إöن كُنتُمْ لöلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ (43)  قَالُواْ أَضْغَاثُ أَحْلاَمٍ وَمَا نَحْنُ بöتَأْوöيلö الأَحْلاَمö بöعَالöمöينَ (44)  وَقَالَ الَّذöي نَجَا مöنْهُمَا وَادَّكَرَ بَعْدَ أُمَّةٍ أَنَاْ أُنَبّöئُكُم بöتَأْوöيلöهö فَأَرْسöلُونö (45)  يُوسُفُ أَيُّهَا الصّöدّöيقُ أَفْتöنَا فöي سَبْعö بَقَرَاتٍ سöمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعñ عöجَافñ وَسَبْعö سُنبُلاَتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابöسَاتٍ لَّعَلّöي أَرْجöعُ إöلَى النَّاسö لَعَلَّهُمْ يَعْلَمُونَ (46)  قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سöنöينَ دَأَباً فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فöي سُنبُلöهö إöلاَّ قَلöيلاً مّöمَّا تَأْكُلُونَ (47)  ثُمَّ يَأْتöي مöن بَعْدö ذَلöكَ سَبْعñ شöدَادñ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إöلاَّ قَلöيلاً مّöمَّا تُحْصöنُونَ (48)  ثُمَّ يَأْتöي مöن بَعْدö ذَلöكَ عَامñ فöيهö يُغَاثُ النَّاسُ وَفöيهö يَعْصöرُونَ (49)  وَقَالَ الْمَلöكُ ائْتُونöي بöهö فَلَمَّا جَاءهُ الرَّسُولُ قَالَ ارْجöعْ إöلَى رَبّöكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ النّöسْوَةö اللاَّتöي قَطَّعْنَ أَيْدöيَهُنَّ إöنَّ رَبّöي بöكَيْدöهöنَّ عَلöيمñ (50)  قَالَ مَا خَطْبُكُنَّ إöذْ رَاوَدتُّنَّ يُوسُفَ عَن نَّفْسöهö قُلْنَ حَاشَ لöلّهö مَا عَلöمْنَا عَلَيْهö مöن سُوءٍ قَالَتö امْرَأَةُ الْعَزöيزö الآنَ حَصْحَصَ الْحَقُّ أَنَاْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسöهö وَإöنَّهُ لَمöنَ الصَّادöقöينَ (51)  ذَلöكَ لöيَعْلَمَ أَنّöي لَمْ أَخُنْهُ بöالْغَيْبö وَأَنَّ اللّهَ لاَ يَهْدöي كَيْدَ الْخَائöنöينَ (52)  وَمَا أُبَرّöئُ نَفْسöي إöنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةñ بöالسُّوءö إöلاَّ مَا رَحöمَ رَبّöيَ إöنَّ رَبّöي غَفُورñ رَّحöيمñ (53)  وَقَالَ الْمَلöكُ ائْتُونöي بöهö أَسْتَخْلöصْهُ لöنَفْسöي فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إöنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مöكöينñ أَمöينñ (54)  قَالَ اجْعَلْنöي عَلَى خَزَآئöنö الأَرْضö إöنّöي حَفöيظñ عَلöيمñ (55)  وَكَذَلöكَ مَكَّنّöا لöيُوسُفَ فöي الأَرْضö يَتَبَوَّأُ مöنْهَا حَيْثُ يَشَاءُ نُصöيبُ بöرَحْمَتöنَا مَن نَّشَاء وَلاَ نُضöيعُ أَجْرَ الْمُحْسöنöينَ (56)  وَلَأَجْرُ الآخöرَةö خَيْرñ لّöلَّذöينَ آمَنُواْ وَكَانُواْ يَتَّقُونَ (57)  وَجَاء إöخْوَةُ يُوسُفَ فَدَخَلُواْ عَلَيْهö فَعَرَفَهُمْ وَهُمْ لَهُ مُنكöرُونَ (58)  وَلَمَّا جَهَّزَهُم بöجَهَازöهöمْ قَالَ ائْتُونöي بöأَخٍ لَّكُم مّöنْ أَبöيكُمْ أَلاَ تَرَوْنَ أَنّöي أُوفöي الْكَيْلَ وَأَنَاْ خَيْرُ الْمُنزöلöينَ (59)  فَإöن لَّمْ تَأْتُونöي بöهö فَلاَ كَيْلَ لَكُمْ عöندöي وَلاَ تَقْرَبُونö (60) 
|السابق| [1] [2] [3] [4] [5] [6] |التالي|

 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca