الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

في ظلال القرآن الكريم

عودة للسور

سورة Ø§Ù„نساء

وَأَخْذöهöمُ الرّöبَا وَقَدْ نُهُواْ عَنْهُ وَأَكْلöهöمْ أَمْوَالَ النَّاسö بöالْبَاطöلö وَأَعْتَدْنَا لöلْكَافöرöينَ مöنْهُمْ عَذَاباً أَلöيماً (161)  لَِّكöنö الرَّاسöخُونَ فöي الْعöلْمö مöنْهُمْ وَالْمُؤْمöنُونَ يُؤْمöنُونَ بöمَا أُنزöلَ إöلَيكَ وَمَا أُنزöلَ مöن قَبْلöكَ وَالْمُقöيمöينَ الصَّلاَةَ وَالْمُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالْمُؤْمöنُونَ بöاللّهö وَالْيَوْمö الآخöرö أُوْلَِئöكَ سَنُؤْتöيهöمْ أَجْراً عَظöيماً (162)  إöنَّا أَوْحَيْنَا إöلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إöلَى نُوحٍ وَالنَّبöيّöينَ مöن بَعْدöهö وَأَوْحَيْنَا إöلَى إöبْرَاهöيمَ وَإöسْمَاعöيلَ وَإöسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطö وَعöيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُوراً (163)  وَرُسُلاً قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مöن قَبْلُ وَرُسُلاً لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللّهُ مُوسَى تَكْلöيماً (164)  رُّسُلاً مُّبَشّöرöينَ وَمُنذöرöينَ لöئَلاَّ يَكُونَ لöلنَّاسö عَلَى اللّهö حُجَّةñ بَعْدَ الرُّسُلö وَكَانَ اللّهُ عَزöيزاً حَكöيماً (165)  لَِّكöنö اللّهُ يَشْهَدُ بöمَا أَنزَلَ إöلَيْكَ أَنزَلَهُ بöعöلْمöهö وَالْمَلآئöكَةُ يَشْهَدُونَ وَكَفَى بöاللّهö شَهöيداً (166)  إöنَّ الَّذöينَ كَفَرُواْ وَصَدُّواْ عَن سَبöيلö اللّهö قَدْ ضَلُّواْ ضَلاَلاً بَعöيداً (167)  إöنَّ الَّذöينَ كَفَرُواْ وَظَلَمُواْ لَمْ يَكُنö اللّهُ لöيَغْفöرَ لَهُمْ وَلاَ لöيَهْدöيَهُمْ طَرöيقاً (168)  إöلاَّ طَرöيقَ جَهَنَّمَ خَالöدöينَ فöيهَا أَبَداً وَكَانَ ذَلöكَ عَلَى اللّهö يَسöيراً (169)  يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الرَّسُولُ بöالْحَقّö مöن رَّبّöكُمْ فَآمöنُواْ خَيْراً لَّكُمْ وَإöن تَكْفُرُواْ فَإöنَّ لöلَّهö مَا فöي السَّمَاوَاتö وَالأَرْضö وَكَانَ اللّهُ عَلöيماً حَكöيماً (170)  يَا أَهْلَ الْكöتَابö لاَ تَغْلُواْ فöي دöينöكُمْ وَلاَ تَقُولُواْ عَلَى اللّهö إöلاَّ الْحَقّö إöنَّمَا الْمَسöيحُ عöيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللّهö وَكَلöمَتُهُ أَلْقَاهَا إöلَى مَرْيَمَ وَرُوحñ مّöنْهُ فَآمöنُواْ بöاللّهö وَرُسُلöهö وَلاَ تَقُولُواْ ثَلاَثَةñ انتَهُواْ خَيْراً لَّكُمْ إöنَّمَا اللّهُ إöلَِهñ وَاحöدñ سُبْحَانَهُ أَن يَكُونَ لَهُ وَلَدñ لَّهُ مَا فöي السَّمَاوَات وَمَا فöي الأَرْضö وَكَفَى بöاللّهö وَكöيلاً (171)  لَّن يَسْتَنكöفَ الْمَسöيحُ أَن يَكُونَ عَبْداً لّöلّهö وَلاَ الْمَلآئöكَةُ الْمُقَرَّبُونَ وَمَن يَسْتَنكöفْ عَنْ عöبَادَتöهö وَيَسْتَكْبöرْ فَسَيَحْشُرُهُمْ إöلَيهö جَمöيعاً (172)  فَأَمَّا الَّذöينَ آمَنُواْ وَعَمöلُواْ الصَّالöحَاتö فَيُوَفّöيهöمْ أُجُورَهُمْ وَيَزيدُهُم مّöن فَضْلöهö وَأَمَّا الَّذöينَ اسْتَنكَفُواْ وَاسْتَكْبَرُواْ فَيُعَذّöبُهُمْ عَذَاباً أَلُيماً وَلاَ يَجöدُونَ لَهُم مّöن دُونö اللّهö وَلöيّاً وَلاَ نَصöيراً (173)  يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانñ مّöن رَّبّöكُمْ وَأَنزَلْنَا إöلَيْكُمْ نُوراً مُّبöيناً (174)  فَأَمَّا الَّذöينَ آمَنُواْ بöاللّهö وَاعْتَصَمُواْ بöهö فَسَيُدْخöلُهُمْ فöي رَحْمَةٍ مّöنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدöيهöمْ إöلَيْهö صöرَاطاً مُّسْتَقöيماً (175)  يَسْتَفْتُونَكَ قُلö اللّهُ يُفْتöيكُمْ فöي الْكَلاَلَةö إöنö امْرُؤñ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدñ وَلَهُ أُخْتñ فَلَهَا نöصْفُ مَا تَرَكَ وَهُوَ يَرöثُهَا إöن لَّمْ يَكُن لَّهَا وَلَدñ فَإöن كَانَتَا اثْنَتَيْنö فَلَهُمَا الثُّلُثَانö مöمَّا تَرَكَ وَإöن كَانُواْ إöخْوَةً رّöجَالاً وَنöسَاء فَلöلذَّكَرö مöثْلُ حَظّö الأُنثَيَيْنö يُبَيّöنُ اللّهُ لَكُمْ أَن تَضöلُّواْ وَاللّهُ بöكُلّö شَيْءٍ عَلöيمñ (176) 
|السابق| [1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9]

 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca