الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

في ظلال القرآن الكريم

عودة للسور

سورة Ø§Ù„شورى

حم (1)  عسق (2)  كَذَلöكَ يُوحöي إöلَيْكَ وَإöلَى الَّذöينَ مöن قَبْلöكَ اللَّهُ الْعَزöيزُ الْحَكöيمُ (3)  لَهُ مَا فöي السَّمَاوَاتö وَمَا فöي الْأَرْضö وَهُوَ الْعَلöيُّ الْعَظöيمُ (4)  تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مöن فَوْقöهöنَّ وَالْمَلَائöكَةُ يُسَبّöحُونَ بöحَمْدö رَبّöهöمْ وَيَسْتَغْفöرُونَ لöمَن فöي الْأَرْضö أَلَا إöنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحöيمُ (5)  وَالَّذöينَ اتَّخَذُوا مöن دُونöهö أَولöيَاء اللَّهُ حَفöيظñ عَلَيْهöمْ وَمَا أَنتَ عَلَيْهöم بöوَكöيلٍ (6)  وَكَذَلöكَ أَوْحَيْنَا إöلَيْكَ قُرْآناً عَرَبöيّاً لّöتُنذöرَ أُمَّ الْقُرَى وَمَنْ حَوْلَهَا وَتُنذöرَ يَوْمَ الْجَمْعö لَا رَيْبَ فöيهö فَرöيقñ فöي الْجَنَّةö وَفَرöيقñ فöي السَّعöيرö (7)  وَلَوْ شَاء اللَّهُ لَجَعَلَهُمْ أُمَّةً وَاحöدَةً وَلَكöن يُدْخöلُ مَن يَشَاءُ فöي رَحْمَتöهö وَالظَّالöمُونَ مَا لَهُم مّöن وَلöيٍّ وَلَا نَصöيرٍ (8)  أَمö اتَّخَذُوا مöن دُونöهö أَوْلöيَاء فَاللَّهُ هُوَ الْوَلöيُّ وَهُوَ يُحْيöي المَوْتَى وَهُوَ عَلَى كُلّö شَيْءٍ قَدöيرñ (9)  وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فöيهö مöن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إöلَى اللَّهö ذَلöكُمُ اللَّهُ رَبّöي عَلَيْهö تَوَكَّلْتُ وَإöلَيْهö أُنöيبُ (10)  فَاطöرُ السَّمَاوَاتö وَالْأَرْضö جَعَلَ لَكُم مّöنْ أَنفُسöكُمْ أَزْوَاجاً وَمöنَ الْأَنْعَامö أَزْوَاجاً يَذْرَؤُكُمْ فöيهö لَيْسَ كَمöثْلöهö شَيْءñ وَهُوَ السَّمöيعُ البَصöيرُ (11)  لَهُ مَقَالöيدُ السَّمَاوَاتö وَالْأَرْضö يَبْسُطُ الرّöزْقَ لöمَن يَشَاءُ وَيَقْدöرُ إöنَّهُ بöكُلّö شَيْءٍ عَلöيمñ (12)  شَرَعَ لَكُم مّöنَ الدّöينö مَا وَصَّى بöهö نُوحاً وَالَّذöي أَوْحَيْنَا إöلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بöهö إöبْرَاهöيمَ وَمُوسَى وَعöيسَى أَنْ أَقöيمُوا الدّöينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فöيهö كَبُرَ عَلَى الْمُشْرöكöينَ مَا تَدْعُوهُمْ إöلَيْهö اللَّهُ يَجْتَبöي إöلَيْهö مَن يَشَاءُ وَيَهْدöي إöلَيْهö مَن يُنöيبُ (13)  وَمَا تَفَرَّقُوا إöلَّا مöن بَعْدö مَا جَاءهُمُ الْعöلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ وَلَوْلَا كَلöمَةñ سَبَقَتْ مöن رَّبّöكَ إöلَى أَجَلٍ مُّسَمًّى لَّقُضöيَ بَيْنَهُمْ وَإöنَّ الَّذöينَ أُورöثُوا الْكöتَابَ مöن بَعْدöهöمْ لَفöي شَكٍّ مّöنْهُ مُرöيبٍ (14)  فَلöذَلöكَ فَادْعُ وَاسْتَقöمْ كَمَا أُمöرْتَ وَلَا تَتَّبöعْ أَهْوَاءهُمْ وَقُلْ آمَنتُ بöمَا أَنزَلَ اللَّهُ مöن كöتَابٍ وَأُمöرْتُ لöأَعْدöلَ بَيْنَكُمُ اللَّهُ رَبُّنَا وَرَبُّكُمْ لَنَا أَعْمَالُنَا وَلَكُمْ أَعْمَالُكُمْ لَا حُجَّةَ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ اللَّهُ يَجْمَعُ بَيْنَنَا وَإöلَيْهö الْمَصöيرُ (15)  وَالَّذöينَ يُحَاجُّونَ فöي اللَّهö مöن بَعْدö مَا اسْتُجöيبَ لَهُ حُجَّتُهُمْ دَاحöضَةñ عöندَ رَبّöهöمْ وَعَلَيْهöمْ غَضَبñ وَلَهُمْ عَذَابñ شَدöيدñ (16)  اللَّهُ الَّذöي أَنزَلَ الْكöتَابَ بöالْحَقّö وَالْمöيزَانَ وَمَا يُدْرöيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ قَرöيبñ (17)  يَسْتَعْجöلُ بöهَا الَّذöينَ لَا يُؤْمöنُونَ بöهَا وَالَّذöينَ آمَنُوا مُشْفöقُونَ مöنْهَا وَيَعْلَمُونَ أَنَّهَا الْحَقُّ أَلَا إöنَّ الَّذöينَ يُمَارُونَ فöي السَّاعَةö لَفöي ضَلَالٍ بَعöيدٍ (18)  اللَّهُ لَطöيفñ بöعöبَادöهö يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ وَهُوَ الْقَوöيُّ العَزöيزُ (19)  مَن كَانَ يُرöيدُ حَرْثَ الْآخöرَةö نَزöدْ لَهُ فöي حَرْثöهö وَمَن كَانَ يُرöيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤتöهö مöنْهَا وَمَا لَهُ فöي الْآخöرَةö مöن نَّصöيبٍ (20) 
[1] [2] [3] |التالي|

 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca