الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

في ظلال القرآن الكريم

عودة للسور

سورة Ø§Ù„أعراÙ�

قَالُواْ آمَنَّا بöرöبّö الْعَالَمöينَ (121)  رَبّö مُوسَى وَهَارُونَ (122)  قَالَ فöرْعَوْنُ آمَنتُم بöهö قَبْلَ أَن آذَنَ لَكُمْ إöنَّ هَِذَا لَمَكْرñ مَّكَرْتُمُوهُ فöي الْمَدöينَةö لöتُخْرöجُواْ مöنْهَا أَهْلَهَا فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ (123)  لأُقَطّöعَنَّ أَيْدöيَكُمْ وَأَرْجُلَكُم مّöنْ خöلاَفٍ ثُمَّ لأُصَلّöبَنَّكُمْ أَجْمَعöينَ (124)  قَالُواْ إöنَّا إöلَى رَبّöنَا مُنقَلöبُونَ (125)  وَمَا تَنقöمُ مöنَّا إöلاَّ أَنْ آمَنَّا بöآيَاتö رَبّöنَا لَمَّا جَاءتْنَا رَبَّنَا أَفْرöغْ عَلَيْنَا صَبْراً وَتَوَفَّنَا مُسْلöمöينَ (126)  وَقَالَ الْمَلأُ مöن قَوْمö فöرْعَونَ أَتَذَرُ مُوسَى وَقَوْمَهُ لöيُفْسöدُواْ فöي الأَرْضö وَيَذَرَكَ وَآلöهَتَكَ قَالَ سَنُقَتّöلُ أَبْنَاءهُمْ وَنَسْتَحْيöِي نöسَاءهُمْ وَإöنَّا فَوْقَهُمْ قَاهöرُونَ (127)  قَالَ مُوسَى لöقَوْمöهö اسْتَعöينُوا بöاللّهö وَاصْبöرُواْ إöنَّ الأَرْضَ لöلّهö يُورöثُهَا مَن يَشَاءُ مöنْ عöبَادöهö وَالْعَاقöبَةُ لöلْمُتَّقöينَ (128)  قَالُواْ أُوذöينَا مöن قَبْلö أَن تَأْتöينَا وَمöن بَعْدö مَا جöئْتَنَا قَالَ عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُهْلöكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلöفَكُمْ فöي الأَرْضö فَيَنظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ (129)  وَلَقَدْ أَخَذْنَا آلَ فöرْعَونَ بöالسّöنöينَ وَنَقْصٍ مّöن الثَّمَرَاتö لَعَلَّهُمْ يَذَّكَّرُونَ (130)  فَإöذَا جَاءتْهُمُ الْحَسَنَةُ قَالُواْ لَنَا هَِذöهö وَإöن تُصöبْهُمْ سَيّöئَةñ يَطَّيَّرُواْ بöمُوسَى وَمَن مَّعَهُ أَلا إöنَّمَا طَائöرُهُمْ عöندَ اللّهُ وَلَِكöنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ (131)  وَقَالُواْ مَهْمَا تَأْتöنَا بöهö مöن آيَةٍ لّöتَسْحَرَنَا بöهَا فَمَا نَحْنُ لَكَ بöمُؤْمöنöينَ (132)  فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهöمُ الطُّوفَانَ وَالْجَرَادَ وَالْقُمَّلَ وَالضَّفَادöعَ وَالدَّمَ آيَاتٍ مُّفَصَّلاَتٍ فَاسْتَكْبَرُواْ وَكَانُواْ قَوْماً مُّجْرöمöينَ (133)  وَلَمَّا وَقَعَ عَلَيْهöمُ الرّöجْزُ قَالُواْ يَا مُوسَى ادْعُ لَنَا رَبَّكَ بöمَا عَهöدَ عöندَكَ لَئöن كَشَفْتَ عَنَّا الرّöجْزَ لَنُؤْمöنَنَّ لَكَ وَلَنُرْسöلَنَّ مَعَكَ بَنöي إöسْرَائöيلَ (134)  فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُمُ الرّöجْزَ إöلَى أَجَلٍ هُم بَالöغُوهُ إöذَا هُمْ يَنكُثُونَ (135)  فَانتَقَمْنَا مöنْهُمْ فَأَغْرَقْنَاهُمْ فöي الْيَمّö بöأَنَّهُمْ كَذَّبُواْ بöآيَاتöنَا وَكَانُواْ عَنْهَا غَافöلöينَ (136)  وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذöينَ كَانُواْ يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارöقَ الأَرْضö وَمَغَارöبَهَا الَّتöي بَارَكْنَا فöيهَا وَتَمَّتْ كَلöمَتُ رَبّöكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنöي إöسْرَائöيلَ بöمَا صَبَرُواْ وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فöرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُواْ يَعْرöشُونَ (137)  وَجَاوَزْنَا بöبَنöي إöسْرَائöيلَ الْبَحْرَ فَأَتَوْاْ عَلَى قَوْمٍ يَعْكُفُونَ عَلَى أَصْنَامٍ لَّهُمْ قَالُواْ يَا مُوسَى اجْعَل لَّنَا إöلَِهاً كَمَا لَهُمْ آلöهَةñ قَالَ إöنَّكُمْ قَوْمñ تَجْهَلُونَ (138)  إöنَّ هَِؤُلاء مُتَبَّرñ مَّا هُمْ فöيهö وَبَاطöلñ مَّا كَانُواْ يَعْمَلُونَ (139)  قَالَ أَغَيْرَ اللّهö أَبْغöيكُمْ إöلَِهاً وَهُوَ فَضَّلَكُمْ عَلَى الْعَالَمöينَ (140) 
|السابق| [1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9] [10] [11] |التالي|

 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca