الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

في ظلال القرآن الكريم

عودة للآيات

الحاقة

من الاية 6 الى الاية 12

وَأَمَّا عَادñ فَأُهْلöكُوا بöرöيحٍ صَرْصَرٍ عَاتöيَةٍ (6) سَخَّرَهَا عَلَيْهöمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانöيَةَ أَيَّامٍ حُسُوماً فَتَرَى الْقَوْمَ فöيهَا صَرْعَى كَأَنَّهُمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوöيَةٍ (7) فَهَلْ تَرَى لَهُم مّöن بَاقöيَةٍ (8) وَجَاء فöرْعَوْنُ وَمَن قَبْلَهُ وَالْمُؤْتَفöكَاتُ بöالْخَاطöئَةö (9) فَعَصَوْا رَسُولَ رَبّöهöمْ فَأَخَذَهُمْ أَخْذَةً رَّابöيَةً (10) إöنَّا لَمَّا طَغَى الْمَاء حَمَلْنَاكُمْ فöي الْجَارöيَةö (11) لöنَجْعَلَهَا لَكُمْ تَذْكöرَةً وَتَعöيَهَا أُذُنñ وَاعöيَةñ (12)

وثمود - كما جاء في مواضع أخرى - كانت تسكن الحجر في شمالي الحجاز بين الحجاز والشام . وكان أخذهم بالصيحة كما سماها في غير موضع . أما هنا فهو يذكر وصف الصيحة دون لفظها . .(بالطاغية). . لأن هذا الوصف يفيض بالهول المناسب لجو السورة . ولأن إيقاع اللفظ يتفق مع إيقاع الفاصلة في هذا المقطع منها . ويكتفي بهذه الآية الواحدة تطوي ثمود طيا , وتغمرهم غمرا , وتعصف بهم عصفا , وتطغى عليهم فلا تبقي لهم ظلا !

وأما عاد فيفصل في أمر نكبتها ويطيل , فقد استمرت وقعتها سبع ليال وثمانية أيام حسوما . على حين كانت وقعة ثمود خاطفة . . صيحة واحدة . طاغية . .(وأما عاد فأهلكوا بريح صرصر عاتية). والريح الصرصر:الشديدة الباردة . واللفظ ذاته فيه صرصرة الريح . وزاد شدتها بوصفها(عاتية). . لتناسب عتو عاد وجبروتها المحكي في القرآن , وقد كانوا يسكنون الأحقاف في جنوب الجزيرة بين اليمن وحضرموت . وكانوا أشداء بطاشين جبارين . هذه الريح الصرصر العاتية: (سخرها عليهم سبع ليال وثمانية أيام حسوما). . والحسوم القاطعة المستمرة في القطع . والتعبير يرسم مشهد العاصفة المزمجرة المدمرة المستمرة هذه الفترة الطويلة المحددة بالدقة: (سبع ليال وثمانية أيام). ثم يعرض المشهد بعدها شاخصا: (فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية). . فترى . . فالمنظر معروض تراه , والتعبير يلح به على الحس حتى يتملاه !(صرعى). . مصروعين مجدلين متناثرين (كأنهم أعجاز نخل)بأصولها وجذوعها(خاوية)فارغة تآكلت أجوافها فارتمت ساقطة على الأرض هامدة ! إنه مشهد حاضر شاخص . مشهد ساكن كئيب بعد العاصفة المزمجرة المدمرة . .(فهل ترى لهم من باقية ?). . لا ! فليس لهم من باقية !!!

ذلك شأن عاد وثمود . . وهو شأن غيرهما من المكذبين . وفي آيتين اثنتين يجمل وقائع شتى:

وجاء فرعون ومن قبله والمؤتكفات بالخاطئة . فعصوا رسول ربهم فأخذهم أخذة رابية . .

وفرعون كان في مصر - وهو فرعون موسى - ومن قبله لا يذكر عنهم تفصيل . والمؤتفكات قرى لوط المدمرة التي اتبعت الإفك أو التي انقلبت , فاللفظ يعني هذا وهذا . ويجمل السياق فعال هؤلاء جميعا , فيقول عنهم انهم جاءوا(بالخاطئة)أي بالفعلة الخاطئة . . من الخطيئة . . (فعصوا رسول ربهم). . وهم عصوا رسلا متعددين ; ولكن حقيقتهم واحدة , ورسالتهم في صميمها واحدة . فهم إذن رسول واحد , يمثل حقيقة واحدة - وذلك من بدائع الإشارات القرآنية الموحية - وفي إجمال يذكر مصيرهم في تعبير يلقي الهول والحسم حسب جو السورة: (فأخذهم أخذة رابية). . والرابية العالية الغامرة الطامرة . لتناسب(الطاغية)التي أخذت ثمود(والعاتية)التي أخذت عادا , وتناسب جو الهول والرعب في السياق بدون تفصيل ولا تطويل !

ثم يرسم مشهد الطوفان والسفينة الجارية , مشيرا بهذا المشهد إلى مصرع قوم نوح حين كذبوا . وممتنا على البشر بنجاة أصولهم التي انبثقوا منها , ثم لم يشكروا ولم يعتبروا بتلك الآية الكبرى:

إنا لما طغى الماء حملناكم في الجارية , لنجعلها لكم تذكرة وتعيها أذن واعية . .

ومشهد طغيان الماء ومشهد الجارية على الماء الطاغي , كلاهما يتناسق مع مشاهد السورة وظلالها . وجرس الجارية وواعية يتمشى كذلك مع إيقاع القافية . وهذه اللمسة(لنجعلها لكم تذكرة وتعيها أذن واعية)تلمس القلوب الخامدة والآذان البليدة , التي تكذب بعد كل ما سبق من النذر وكل ما سبق من المصائر , وكل ما سبق من الآيات , وكل ما سبق من العظات , وكل ما سبق من آلاء الله ونعمه على أصول هؤلاء الغافلين !

السابق - التالي


 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca