الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

  الموسوعة الحركية 

 - عرض حسب اسم الكتاب -   - عرض حسب اسم المؤلف -   - عرض حسب التصنيف -
 

الكتاب: معاً نتطور
المؤلف: محمد الراشد
التصنيف: سياسي
 

ثم هيا بنا نشتري المصابيح

ولئن كانت التقوى تدير المعركة الخفية للحياة وتفرض ترجيحاً للتقي النقي على أهل الكفر والفجور والعصيان، فإن العلم من جانب آخر يدير معركة الحياة الظاهرة، ونحن أو أولئك ، آينا الأعلم، ولئن رجع ذو التأله بأجر فإن ذا العلم يرجع بأجر ونصر.

ومن هنا لزمت أنواع من العلوم لكل منتدب لعمل إسلامي ريادي، لزوما يصحبه تدقيق ، وتديمه رقابة ، وتنظمه منهجية تفصيلية ذات استقصاء وتكامل ، وقد ألحقنا بهذا الميثاق التطويري قائمة تسرد أسماء كتب في شتى العلوم والمعارف والفنون نرى ضرورة عكوف التلميذ على مطالعتها واستيعابها واقتباس الفقرات المهمة منها ، ليجزل عودة ، ويستولى فهمه للإسلام ، ولمحركات الحياة ، وأسرار الأنفس وخفايا دهور مرت ، وخطط أحزاب أثرت، وصفات واقع حي، وتوجهات تطور يجري في مجاري النماء والتغير لن توقفه أوهام عجز مقل يرغب في أن تنتظره دوره الكون الدوار إلى حين يلم شعثه ، أو تعفيه من المهمة معجزة تأتي على نمط غير ذي قياس.

العلم بالتعلم ، ولا بد من أخذ النفس بالشدة، وإطالة المجالس، وأحياء المحاورات، ولا يتملق الداعية لمالك حكمة حتى يمنحها له خير له من أسمار الأقران، وهذا عصر ثورة العلم ومنهجية الأعمال، والعمق شرط للمضي في المنافسة ، وما عادت الأحرف اليسيرة تدبر نقاشا أو ترشح صاحبها لندرة أو تقرير ناجح أو مقالة لها رواج أو خطبة ينصت لها الناس ، بل المليء هو سيد الساحات وأبو المنابر ، وما نظن أن حائز العلم الشرعي يستطيع بثه ما لم يضف إليه علما باللغة والآداب والتاريخ ومقدمات الاقتصاد والإدارة والعلوم التطبيقية ، مع نظرة في الفلسفة ، وهذا الشمول هو مظنة تأثيره في أوسط المثقفين ، ويدونه يتلعثم و يضطرب عرضه.

التابع يستطيع الإقلال ، والراضي بمنازل الهامش يمكنه سماع الأشرطة مكتفيا بها، أو الركض وراء خطباء العاطفيات ليشبع نفسه، ولكنا نتحدث عن قوم في المركز والبؤرة والقلب والصميم ، يريدون قيادات الناس ومعاكسة التيار ومقاومة الغزو ومعاندة العالم ، ولهم هدف إصلاح وتغيير وهدم طواغيت استعبدت العلم وسخرته، وقوم هذه هوياتهم وخوارطهم وغاياتهم يفترض أنهم نذروا أنفسهم للتعب وجمع العلوم والمعارف والفنون.

ونسمي التعلم تعبا وهو لذة كله وعذ، وارتفاع درجات ، وسبب احترام، وجواز مرور ، وشهادة امتياز،ووثيقة انتساب إلى نادي النخبة.

|السابق| [1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9] [10] [11] [12] [13] [14] [15] [16] [17] [18] [19] [20] |التالي|


الكتب الخاصة بنفس الكاتب

المسار 

العوائق 

معاً نحمي العراق 

المُنطلق 

صناعة الحياة 

نحو المعالي 

معاً نتطور 

فضائح الفتن 

تقرير ميداني 

الرقائق 

موسوعة الكتب الحركية Book Select Book Select Book Select


 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca