الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

  الموسوعة الحركية 

 - عرض حسب اسم الكتاب -   - عرض حسب اسم المؤلف -   - عرض حسب التصنيف -
 

الكتاب: نظرات في سورة الحجرات
المؤلف: محمد محمود الصواف
التصنيف: جماعات ومنظمات وهيئات
 

الشرح والتفسير والبيان

الآية السادسة عشرة : قُلْ أتُعَلمونَ اللهَ بöدينكُم ...

) قُلْ أتُعَلمونَ اللهَ بöدينكُم واللهُ يَعْلَمُ ما في السَّمَواتö وما في الأرْضö ، واللهُ بöكُلّö شَيءٍ عَليمñ ( .

لما جاء نفر من بني أسد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وادّعوا الإيمان وردّ عليهم الله عز وجل بالآيتين السابقتين : " قالت العراب آمنا ، قل لم تؤمنوا ، ولكن قولوا أسلمنا ، ولما يدخل الإيمان في قلوبكم ... " .

وقد وضّحت الآية التي بعد هاتين الآيتين حقيقة الإيمان والمؤمنين وذلك في قوله تعالى : " إنما المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم في سبيل الله أولئك هم الصادقون " .

ولما سمع هذا النفر من بني أسد إلى هذه الآية الكريمة جاءوا رسول الله صلى الله عليه وسلم يحلفون له أنهم مؤمنون صادقون فأنزل الله عز وجل الآية الكريمة : " قل أتعلمون الله بدينكم ، والله يعلم ما في السموات وما في الأرض والله بكل شيء عليم " .

والمعنى : أتخبرون الله بالدين الذي أنتم عليه ، والله تبارك وتعالى عالم بذلك فلا يحتاج إلى إخباركم به ، وهذا الاستفهام إنكار وتوبيخ ، أي كيف تعلمّمون الله بدينكم والله يعلم ما في السموات وما في الأرض والله بكل شيء عليم .

وفيه معنى التجهيل لهم فكيف يعلمون الله بدينهم ويقسمون الإيمان على إيمانهم والله يعلم السر وأخفى ، ويعلم ما في السموات وما في الأرض وهو بكل شيء عليم ، قال تعالى : " ولقد خلقنا الإنسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن أقرب إليه من حبل الوريد " .

وإن عجائب هذا الكون ودقائق الصنع وعجيب الأسرار في تلك العوالم والتي لا يعلم حقيقتها وأسرارها الكاملة إلا الله تبارك وتعالى ليدل ذلك كله على أنه لا يغيب عنه مثقال ذرة في الأرض ولا في السماء : " ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير " . " له ما في السماوات وما في الأرض وما بينهما وما تحت الثرى " .

|السابق| [6] [7] [8] [9] [10] [11] [12] [13] [14] [15] [16] [17] [18] [19] [20] [21] [22] [23] |التالي|


الكتب الخاصة بنفس الكاتب

نظرات في سورة الحجرات 

موسوعة الكتب الحركية Book Select Book Select Book Select


 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca