الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

  الموسوعة الحركية 

 - عرض حسب اسم الكتاب -   - عرض حسب اسم المؤلف -   - عرض حسب التصنيف -
 

الكتاب: ذكريات لا مذكرات
المؤلف: عمر التلمساني
التصنيف: فقه الحج
 

الحلقِة الثانيِة

موقفى من المرأة

ليس للمرأة دخل فى حياتى على الاطلاق فما أحببت بالصورة الخيالية السائدة لدى الفتيات والفتيان ولو حضرت مجلسا فيه من النساء أكثر من الرجال اعترانى طوفان من الخجل . إننى لا أستطيع أن أنظر الى إمرأة فى وجهها أو أحدق النظر اليها بل إنى لا أحب الحديث الى النساء قد يرى  المتحضرون أن هذا عيب وقد يرونه جبنا .. لكننى لا شأن لى بالنظريات الحديثة ومساواة ا لمرأة بالرجل فأنا ما زلت أعتقد أن الرجل رجل وأن المرأة امرأة ولذلك خلقها الله ولا يستطيع البشر أن يغيروا حكمة الله فى خلقه مهما قدموا لشبابنا المسكين من نظريات براقة تدعو الى المساواه بين الرجل والمرأة . إن المرأة التى تؤمن بمساواتها بالرجل امرأة فقدت أنوثتها قبل أن تخسر عفافها وكرامتها .

وكنت قد أعطيت تعليماتى لوكيل مكتبى ألا يدخل على امرأة بمفردها بل لا بد وأن يدخل معها الى مكتبى .

ولما حضرت مؤتمرا للنساء فى دولة الامارات  كنت أعجب من جرأة بعض السيدات فى توجيه الأسئله التى كنت أجيب عنها فى لف ودوران !وكنت فى فندق بمدينة كومو فى إيطاليا وحددت موعدا فى صالون الفندق للحلاقة فلما دخلت لم أر إلا سيدات فسألت : من سيحلق لى شعرى ؟ فأشاروا الى فتاه . فقلت : اليس من رجل ؟ فقالوا : لا فقلت : " لا رجل إذن لا حلاقة " وبات الفندق يتحدث عن هذه الواقعة وبت أحمد الله على أنى لم أعصه فى بلاد المتحللين .

هذا هو دور المرأة فى حياتى . ليس إلا زوجه وفية وفرت لى السعادة المنزلية جاءتنى بأبناء وبنات هم موضع احترام كل من لقيهم وأنا أريد أن أنفى من أذهان الناس أن هذا التصرف احتقار منى للمرأة أبدا .. فالله وحده يعلم كم أحترم النساء وأرى فى تصرفى هذا غاية الاحترام لهن .

إننى من الدعاة الى تعليم المرأة لكى تباشر من الأعمال ما يتناسب مع أنوثتها وشرفها حتى تكون دائما فوق مستوى الشبهات والأقاويل . وحسب المرأة فى الاسلام أن الله ساوى بينها وبين الرجل فى الحقوق والواجبات وفى المثوبة والعقاب .

|السابق| [1] [2] [3] [4] [5] [6] [7] [8] [9] [10] [11] [12] [13] [14] [15] [16] [17] [18] [19] [20] [21] [22] [23] [24] |التالي|


الكتب الخاصة بنفس الكاتب

بعض ما علمني الإخوان المسلمون 

ذكريات لا مذكرات 

يا حكام المسلمين ألا تخافون الله؟؟ 

قال الناس ولم أقل فى حكم عبد الناصر 

موسوعة الكتب الحركية Book Select Book Select Book Select


 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca