الشبكة الدعوية

 

مرحبا بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 

الدعم

الاعلان

اتصل بنا

من نحن

 
 

السلام عليكم - مرحباً بكم في رحاب الشبكة الدعوية

 
   

الصفحة الرئيسية

أهداف الموقع

خدمات الموقع

أعلام الحركة

كتب للحركة

في ظلال القرآن

فقه السنة

مقالات مختارة

مشاركات القراء

رسالة المرشد

مواقع مختارة

محاضرات

أناشيد

 

كيف تدعم الموقع

إتصلو بنا

للأعلان في الموقع

 

  

    بحث

 

 

بحث مفصل

 

 

 
 

 
 

  الموسوعة الحركية 

 - عرض حسب اسم الكتاب -   - عرض حسب اسم المؤلف -   - عرض حسب التصنيف -
 

الكتاب: ذكريات لا مذكرات
المؤلف: عمر التلمساني
التصنيف: فقه الحج
 

الحلقِة العاشِرة

الخلل الذى فى حياتنا

* النهج الاقتصادى الاسلامى هو المخرج الوحيد من الأزمات المالية .

*فصائل الاخوان أرهبت اليهود  .وديان اعترف بذلك صراحة              

* المال الصالح هو الحياة ولهذا نحرم الكسب الخبيث .

لأن الاسلام دين العدل والحرية فقد استمد المرشد الأول للإخوان المسلمين المنهج الاقتصادى لجماعته من التشريع الاسلامى انطلاقا من قول الله تعالى : { ما فرطنا فى الكتاب من شىء } .

والمشرع الاسلامى أدرك ببصيرته النافذة جوهر المشكلات الاقتصادية التى تراكمت فى المجتمع المسلم نتيجة لقرون السلب والنهب والتخريب الذى مارسته الموجات المتتالية للاستعمار الصليبى والصهيونى لبلدنا ... حيث تحولت هذه البلاد الى مزارع ومناجم يغترف من خيراتها الغاصب المحتل ما شاء وقتما شاء ... كما تحولت هذه البلاد الى أسواق رائجة يوزع فيها الغاصب منتجاته بالسعر الذى يراه دون منافسة .

وفى ضوء هذا حال الغاصب المحتل بين شعوبنا المسلمة وبين إمكان قيام صناعة محلية حتى تظل يده الناهبه تغترف المواد الخام كلها الى بلادة وتظل أسواقنا حكرا على منتجاته وتظل حياتنا مرتبطة بما يبعثهالينا وترتب على ذلك أن ظلت شعوبنا ترسف فى أغلال الجهل والفقر والمرض قرونا كأنها الليل الحالك الذى لا يولد منه صباح .

* وفى هذه الحلقة من مذكراته قام الأستاذ " عمرالتلمسانى " بتسليط الضوء علىا لمنهج الاقتصادى لجماعة الاخوان المسلمين كما أرساه المرشد الأول " حسن البنا " حيث يقول :

لا نظن أن الاسلام قاصر فى المجال الاقتصادى أو مقصر . لقد نظر إمامنا الشهيد فى الاسلام الىا لناحية الاقتصادية وخرج منها بالقواعد الأتية : ِ

1ِ اعتبار المال الصالح قوام الحياة ووجوب الحرص عليه وحسن تدبيره وتثميره .

2ِ إيجابالعمل والكسب على كل قادر .

3ِ الكشف عن منابع الثروات الطبيعية ووجوب الاستفادة من كل ما فى الوجود من قوى ومواد .

4ِ تحريم موارد الكسب الخبيث .

5ِ تقريب الشقة بين مختلف الطبقات تقريبا يقضى علىا لثراء الفاحش والفقر المدقع .

6ِ الضمان الاجتماعى لكل مواطن وتأ مين حياته والعمل على راحته وإسعاده .

7ِ الحث على الانفاق فى وجوه الخير وافتراض التكافل بين المواطنين ووجوب التعاون على البر والتقوى .

8ِ تقرير حرمة المال واحترام الملكية الخاصة ما لم تتعارض مع المصلحة العامة .

9ِ تنظيم المعاملات المالية بتشريع عادل رحيم والتدقيق فى شئون النقد .

10ِ تقرير مسئولية الدولة فى حماية هذا النظام .

ولم يترك هذه البنود فى هذا الحيز الضيق والكلمات المعدودة  ولكنه تعرض لكل بند منها بشىء من التفصيل الذى يكفى لأن يكون عدة لكل باحث أو مسئول . كما تحدث عن استقلال النقد وتمصير الشركات واستقلال الثروة والصناعة ونظام الملكياتفى مصر ونظام الضرائب ومحاربة ا لربا وتشجيع الصناعات المنزلية وتقليل الكماليات والاكتفاء بالضروريات .

ثم يقال بعد ذلك إنه ليس لدى الاخوان مناهج يقدمونها لحل المشكلات . إن جماعة الاخوانا لمسلمين هى ا لهيئة الوحيدة ذات المنهج الذى لم يصل اليه حزب أو هيئة أو جماعة ولكن ما ذا نقول لمريض ينكر طعم الماء لسقمه أو ينكر ضوء الشمس لرمده .

 

الخلل الذى فى حياتنا

إن التشريع الاسلامى أوسع تشريع فى العالم منذ بدايته حتى منتهاه { ما فرطنا فى الكتاب من شىء } لأنه { تنزيل من حكيم حميد } ليس فيه للرجعية أو للتأخر أو للبلادة ذرة من وجود . كله  علم ورقى وفخار ودقة إحكام وابداع فى تصوير المسائل وسعة نظر على أشمل ما تكون السعة وقد اجتمعت على هذه المعانىكل المؤتمرات التشريعية فى كل مكان وزمان . إن الاسلام يبيح لنا الانتفاع من كل تشريع فيه شىء يخدم الانسانية كلها .

عندنا الاجتهاد والمصالح المرسلة واعتبار العرف واحترام رأى  الامام فى كل ما لا يتعارض مع قاعدة أصولية من قواعد الدين . وإذا كان للإمام الشهيد من رأى فى الحزبية السياسية فإنه يقول بغاية الوضوح إنه لا يحب أن يفرضها على  الناس لأن ذلك ليس له ولا لأحد ولكنه لا يرى كتمان رأيه ويقدمه للناس على سبيل النصيحة هذا  هو إمام الاخوان المسلمين الذين ظلموهم بالتعصب والرجعية.

وهل نحن فيما نحن عليه نمت الى تعاليم الاسلام الصحيحة بصلة فى :

1ِ نظام الحكم الداخلى .

2ِ نظام العلاقات ا لدولية

3ِ نظام القضاء

4ِ نظام الدفاع والجندية .

5ِ نظام المال والاقتصاد للدولة والأفراد .

6ِ نظام الثقافة والتعليم .

7ِ نظام الأسرة والبيت .

8ِ نظام الفرد فى سلوكه الخاص .

من أجل هذا الخلل وحده قام الاخوان بدعوتهم للناس الى الهدى .. ولما كان هذا الهدى يحرم البعض مما هو فيه وعليه كانت المحن التى لا حقت الإخوان المسلمين منذ قيامهم الى الأن والعجيب مرة أخرى أن جميع الأحزاب اليوم تطالب بتطبيق الشريعة الاسلامية هذا المطلب الذى مضى على الاخوان عشرات السنين يسعون لتحقيقه ولئن صدقت الأحزاب فأخرجت الوعود الى حيز التطبيق فنحن أخلص جنودها وأصدق مؤيديها ولا نمن على أحد بأن الفضل للسابق .

ولئن تساءل الناس من أين لنا القوة التى نواجه بها الطغيان المادى فسلاحنا سلاح رسول الله صلى الله عليه وسلم إيمان بالله ويقين فى صدق الدعوة وسموها وثقة بأنفسنا . إنه إن لم يثق المسلم بقدرة الله على كل شىء بلا استثناء ويثق بأنه أهل لحمل كل عبء يتخاذل عنه الناس أنه إن لم يثق المسلم بأنه أستاذ العالم وأنه يدعو الى أضخم دعوة فبطن الارض خير له من ظاهرها .

إننا لا نقول للمسلمين حكاما ومحكومين ألقوا بأيديكم الىالتهلكة ولكننا نقول  لهم عيشوا فى إسلامكم وتمسكوا به وخططوا على مهل وسلموا الراية لمن بعدكم على هذه المعانى وإياكم والرعونه والحماس الكاذب والتهور الأعمى والاندفاع فى الظلام . إن الاخوان لا يطالبون المسلمين بأكثر من التجرد الكامل والفهم الواعى والأخوة الصادقة والجهاد الحكيم المدروس والتضحية فى سبيل الله فهل بعد ذلك من غموض فى دعوة الاخوان ؟ ، وهل ما ندعو المسلمين اليه مستحيل التحقيق . إن ا لله كلفنا العمل فى العديد من آيات القرآن ولم يكلفنا ولا فى آية واحدة أن نضمن تحقيق النتائج فذلك أمر إليه وحده لا شريك له فيه .

|السابق| [26] [27] [28] [29] [30] [31] [32] [33] [34] [35] [36] [37] [38] [39] [40] [41] [42] [43] [44] [45] [46] [47] [48] [49] [50] [51] [52] [53] [54] [55] [56] |التالي|


الكتب الخاصة بنفس الكاتب

بعض ما علمني الإخوان المسلمون 

ذكريات لا مذكرات 

يا حكام المسلمين ألا تخافون الله؟؟ 

قال الناس ولم أقل فى حكم عبد الناصر 

موسوعة الكتب الحركية Book Select Book Select Book Select


 

خطة الموقع

منهج الحركة

 

قيد الإضافة

كلمة الشهر

الحركة في سطور

 
 

الإستفتاء

 

 

اشترك

 

المحاضرات

الفقه

الظلال

الكتب

الأعلام

الرئيسية

جميع الحقوق الفكرية محفوظة لكل مسلم

 
 

إدارة الموقع غير مسئولة من الناحية القانونية عن أي محتوى منشور

 

Hosted by clicktohost.ca